مَقولات وحِكم - أشهر وأفضل مقولات و إقتباسات مصطفي السباعي

أشهر وأفضل مقولات و إقتباسات : : مصطفي السباعي

12 مقولة

ما ندم عبد علي طاعة ولا خسر من وقف علي حدوده ولا هان من أكرم نفسه بالتقوي.

مصطفي السباعي

لا خير في حاكم لا يحكمه دينه، ولا في سياسي لا يحكمه عقله، ولا في رئيس لا يشعر بسلطان الله عليه.

مصطفي السباعي

لا تنتصر الأمة في معركتها مع أعدائها بخمسة: متهالك على الشهرة، جبان عند العمل شجاع عند القول، مغرور يقدر نفسه أكثر مما هي ويقدر أعداءه أقل مما هم، مؤثر للسلامة على التضحية، وللحياة على الموت.

مصطفي السباعي

من باع إخوانه وسمعته وكرامته، لقاء منصب تفضل به عليه المتسلطون، كانت بنت الهوى أحسن منه حالاً في بعض الحالالت؛ إن منهن من يلجئهن الجوع لبيع شرفهن، وهؤلاء يلجئهم التهالك على الجاه الزائف إلى التفريط بشرف بلادهم وحقوق أمتهم.

مصطفي السباعي

خمسة لا أمان لهم: ملحد ينكر وجود الله، ومتسلط لم يصل إلا بالغدر والجريمة، ومغمور نشأ في بيئة فاسدة ثم ساعدته الظروف على الظهور، ومغرور حاقد متعطش لسفك الدماء، وكذاب أوصله كذبه إلى الشهرة والمجد.

مصطفي السباعي

الرحمة خارج حدود الشريعة مرض الضعفاء أو حيلة المفلسين.

مصطفي السباعي

إني لا أخشى على نفسي أن يغريني الشيطان بالمعصية مكاشفة.. ولكني أخشى أن يأتيني بها ملفعة بثوبٍ من الطاعة..

مصطفي السباعي

بين الخوف والجرأة: أن تخطو الخطوة الأولى. بين الاحتراس وسوء الظن: أن الأول احتمال السوء، والثاني ترجيحه. بين صفاء القلب والغفلة: أن الأول ترجيح حسن الظن مع احتمال سوئه، والثاني عدم احتمال السوء مطلقاً. بين المروءة والدناءة: حبّ المكرمات.

مصطفي السباعي

بين الكرامة والكبر: أن الأول أن تنزل نفسك منزلتها، والثاني أن تنزل نفسك فوق منزلتها. بين التواضع والذلة: أن الأول أن تتنازل عن مكانة نفسك تخلقاً، والثاني أن ترضى باحتقار غيرك لك هواناً.

مصطفي السباعي

من لم ينبع تفكيره من مبادىء الشريعة ضل،ومن لم يستمد سلوكه من أخلاقها انحرف،ومن لم يقيد عمله بأحكامها ظلم.

مصطفي السباعي

إذا امتلأ القلب بالمحبة أشرق الوجه، إذا امتلأ بالهيبة خشعت الجوارح، وإذا امتلأ بالحكمة استقام التفكير، وإذا امتلأ بالهوى ثار البطن والفرج.

مصطفي السباعي

إذا مدك الله بالنعم وأنت على معاصيه فاعلم بأنك مستدرج، وإذا سترك فلم يفضحك، فاعلم أنه أراد منك الإسراع في العودة إليه.

مصطفي السباعي

صفحة 1 من 1